حزب الوسط
محسوب: الشعب هو صاحب المحكمة العليا لهذا الوطن

بقلم : محمود جاد
الأحد ٢٦ مايو ٢٠‎١٣‎22:23:23  مساءاً
عدد المشاهدة : 421

أقامت أمانة حزب الوسط بمحافظة الجيزة ندوة للدكتور محمد محسوب نائب رئيس حزب الوسط تحت عنوان "الدولة المصرية والأحداث الجارية" حيث بدأ حديثه أنه لابد أن يعلم الجميع أن الشعب هو صاحب المحكمة العليا لهذا الوطن، وما يخرج من قرارات لابد من احترامه، وهذا ما لا يريده البعض داخل الوطن، ومجلس الشورى هو نتاج هذا الشعب، وهو صاحب الحق الأصيل في التشريع، وليس لأي جهة في الدولة حق التشريع غيره، وليس لمؤسسة داخل الدولة محاسبة مجلس الشورى غير الشعب.

 

وقد أشار "محسوب" إلى أنه لابد من الإسراع في انتخابات مجلس النواب لإنهاء السراع الداخلي، واختيار حكومة من الأغلبية التي يريده الشعب، وما يحدث الآن  يأتي في مصلحة الحكومة الحالية.

 

وعند سؤاله عن هل الحكومة والرئاسة تحسن العمل أم تخطئ ؟ إشارة إلى أننا كحزب وسط لا ندخل في هذا المجال، ونحن أول حزب بمجرد إقرار الدستور .. الجهة الوحيدة التي لم تقف أمام سفينة كانت مهددة بالغرق، ودافعنا عنها وعن الدستور. أما إننا ندافع عن الرئيس لأنه من فصيل ما، أو محسوب على التيار الإسلامي فهذا خطأ، لأننا ندافع عن إرادة شعب مهما كان هذا الشخص، والدليل على ذلك أننا لم نؤيد الدكتور مرسي في انتخابات المرحلة الأولى. أما بخصوص أننا نميل بقوة للإخوان فهذا غير صحيح .. نحن حزب لنا استقلالية تامة عن باقي الأحزاب، ولم نخوض الانتخابات على قوائم الحرية والعدالة كما فعل غيرنا، وخضنا الانتخابات منفردين.

 

وأكد "محسوب" على أن جميع الأحزاب إسلامية يمينية ويسارية وعلمانية وليبرالية هم شركاء لنا في الوطن، ولا يمكن الاستغناء عن بعضنا البعض، أما نحن كحزب وسط فنأخذ مواقف سياسية وفقاً لرؤيتنا السياسية .. قد تتفق مع الرؤى الأخرى وقد تختلف، وهي اجتهاد بشري قد نُصيب أو نخطأ.

 

وبخصوص قانون السلطة القضائية صرح "محسوب" بأن الحزب ونوابه لن يتراجعوا عن مناقشته، وأننا كـ "حزب الوسط" سنتقدم في الفترة القادمة بعدد من المشاريع منه على سبيل المثال مشروع بتعديل قانون الاستثمار والمادة 7 مكرر، وتعتبر هذه المادة جريمة في حق الاستثمار المصري، ومشروع آخر هو مشروع العدل والإنصاف.

 

وختم "محسوب" الندوة بقوله: في نهاية الأمر لابد من الأخذ في الاعتبار أن لنهضة أي دولة لابد من توافر جانبين أساسيين .. جانب يقوم بالورقة والقلم، ونحن كحزب وسط سنحاول أن نلتزم بالنواحي العلمية والنظرية، وتوصيات أهل العلم في موضوعات الاستثمار ما لم يضر الناس، والجانب الآخر هو القدرات البشرية، ورضاهم؛ لأنهم هم من سيعملون لبناء هذا الوطن وحمايته، ونحن سنعمل في التوافق بين الجانبين من أجل النهوض بهذا الوطن.

أضف تعليقك
ألبوم الصور
لقاءات وفعاليات الجمعة 16 مايو 2014 بمقر حزب_الوسط من اجتماع هيئة عليا وأمانة عامة ولقاء مفتوح بين الأمانة العامة وأعضاء حزب الوسط "الوسط" في إحياء الذكرى الثالثة لتأسيسه زيارة أعضاء الهيئة العليا لـ"وسط" الفيوم "عمرو فاروق" يحاضر في ندوة "25 يناير الفرص والتحديات" بـ"وسط" المقطم "وسط" أسيوط يطالب بمقاطعة الاستفتاء على دستور الانقلاب زيارة شباب الوسط لمنزل ابو العلا ماضي
فيــــــسبـــوك

نيفين ملك

للأسف يدفع المسلم والمسيحي المؤمن بدولة المواطنة ثمناً باهظاً للدفاع عن هذا الحلم.

عبدالله سعيد

ساعات التغيير لا يسبقها برد ولا عواصف ولا تخضع لتنبؤات المُنجمين ولا تكهنات المعمرين تسقط مطراً في صيف أو تلفح حرارتها كثبان الثلوج في الشتاء هي بين الكاف والنون إذا أراد الله لها أن تكون ستكون. تأتي بعد ظمأ شديد أو قنوط ابتلى به الله عباده، فينال الظالم عقابه الدنيوي ويُنصف المظلوم ويشفي صدور قوم مؤمنين..

محمد محسوب

شهداؤنا.. جنودنا على الحدود.. شبابنا بشوارع مصر.. أهلنا بغزة .... الدم المهدور واحد والمتآمرون والمُبررون يصطفون مع القاتل، والنصر قرين الصبر والفهم..

حاتم عزام

السعي لإقامة الحق والعدل ومُناهضة الظلم والقهر والاستبداد من أفضل القربات إلى الله، ومن مظاهر الإنسانية النقية التي لم تلوث..

أحدث الأخبار
  • "بلال سيد بلال": اعتراض قافلة مساعدات إلى غزة نقطة سوداء في تاريخ دعم مصر للقضية الفلسطينية
  • "الوسط" ينعي شهداء الوادي الجديد ويُطالب بمحاسبة من ساهم في إهدار الدماء البريئة
  • "فاروق" و"ماهر" و"بلال" يجتمعون بأمناء شباب المحافظات ومنسقي القطاعات
  • قوات الجيش المصري تعترض دخول القافلة الشعبية المصرية إلى ‫غزة
  • "محسوب" لـ"شباب مصر": لا تسمعوا لمن يعتذر بالخلاف ليتجنب المشاركة
  • البرلمان الأوروبي يدعو لتحقيق دولي فى قتل وتعذيب المتظاهرين
  • "هشام قنديل": مصر تمر بظروف غير طبيعية وتحتاج للعدل"
  • المظاهرات تجتاح مصر تأييدا لغزة ورفضا للانقلاب ورفع الأسعار
  • الهيئة العليا لـ "الوسط" تجتمع لمناقشة آخر المستجدات السياسية
  • الهيئة العليا لـ "الوسط" تجتمع لمناقشة آخر المستجدات السياسية