29 محرم 1439 الموافق 19 أكتوبر 2017
أحدث الأخبار
  • طباعة
  • أرسل لصديق
    26 مايو، 2017   عدد المشاهدات : 457

    تابع حزب الوسط بمزيد من الحزن والأسى الحادثة الإجرامية البشعة التي راح ضحيتها أكثر من عشرين مواطنًا مصريًّا كانت كل جريرتهم أن ذهبوا للعبادة.

    وإذ يُدين الحزب تلك الجريمة النكراء التي أدمت قلوبنا جميعًا على أرواح سالمة بريئة؛ فإنه يتقدم بخالص العزاء لأسر الضحايا.. داعيًا الله أن يرزقهم الصبر والسلوان، وأن يتماثل المصابون للشفاء.

    ويُؤكد الحزب أنَّ تكاتف الجميع للحفاظ على الجماعة الوطنية المصرية هو الضمان الوحيد لإفشال مخططات التنظيمات المتطرفة لتفتيت نسيج الأمة المصرية.

    ويُطالب الحزب السلطات المعنية بسرعة ضبط الجناة وتقديمهم للعدالة.

    حفظ الله مصر وشعبها.. ووقاها من شرور التطرف والانقسام

    حزب الوسط
    26 مايو 2017م
    29 شعبان 1438هـ

    اضف تعليق

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

    يُشرفنا التواصل معكم واشتراككم في خدمة نشرتنا البريدية

    ^